استطلاع الرأي مقالات نبذة عن مشاركة انضم الآن!
STORY
قصة هوليا

أنا فتاه يزديه حالها كحال اية فتاة كانت تعيش فى القحطانية قرية البعاج التابعه لمحافظه نينوى. والان أعيش  فى  كمب\مخيم الداوديه للنازحين تابعه للإقليم كوردستان العراق. حين  وصولي الى المخيم شاركت فى احدى ورشة التدرسية حول دليل فتيات المراهقات و شعرت بتغير نوعى حيث نسيت بعض ما كنت أعاني من ذكرياتي القديمة والمؤلمة.  

كانت حياتي اعتياديه حينما كنت أذهب مع صديقاتي الى المدرسة في قريتي المتواضعة بعد تصعيد العمليات العسكرية في المنطقة رأيت بأم عيني كيف ان الجماعات المسلحة هاجمت قريتي و رأيت سياراتهم تترك جرحى و قتلى على جانبيي الطريق و شاهدت بيت خالتي فى قبضة الجماعات المسلحة  وألاصعب من ذلك شاهدت جثث أبناء قريتي مقطعه الى أشلاء.  بعد هذه الاحداث ذهبت مع عائلتي الى جبل سنجار ومكثنا هنالك لمدة 11 يوم من دون طعام او ماء و بعد ذلك تركنا الجبل بحثا الى حياة أفضل في سوريا وبقينا هناك لمدة يوم.

كنت خائفة  كثيرا لأنني رأيت عددا كبيرا من البيوت التي قد تم تفجيرها ثم ذهبنا الى زاخو وبعد ذلك منطقة بامرني وسكنا منزلا هناك ". كانت الحياة صعبة ولكن بعدما وصولنا الى الكمب\ المخيم تحسنت حياتنا الى حد ما وذلك لأننا بدأنا نحس بالأمان. و كنت اقضي معظم وقتي مع عائلتي واصدقائي واحضر ورشات تدريبية. بعد تنفيذ مثل هذه البرامج في الكمب لقد استفدت كثيرا منها حيث ان لها أهمية كبيرة بالنسبة لي. انها أنستني بعض ما سمعته وما شاهدته وبالأخص قصة بيت خالتي. لم أكن أحس بأي شيء من السعادة للان خالتي  قد تم تزويجها بالقوة الى أحد امراء القوات المسلحة ولكنها انتحرت وعم امي أصيب بالسرطان وتوفى.

عاشت هذه القصة معي ولن أستطع ان أنساها ولكن عندما سمعت بأن هناك برنامجا يقدم تدريبات للفتيات المراهقات رغبت بالمشاركة فيه وبالفعل شاركت واستفدت كثيرا واحسست براحة كبيرة واستطعت الحصول على صديقات جدد وهذا جعلني أنسى البعض من معاناتي وذكرياتي المؤلمة  وكذلك تعلمت أشياء مفيدة وجيدة لم أكن اعلم بها مثل كيفية التعامل والتواصل مع الوالدين ونظافة الجسم وكيفية الحصول على الأشياء التي اريدها بطرق صحيحة.

أحب أن أشكرعائلتي على تشجيعهم لي  بأن أشارك في هذه الدورة  حتى أنسى ما شاهدته وما عانيته واشعر بالارتياح. 

 

وأخيرا اود ان اشكر منظمة صوت المسنين والعائلة ومنظمة اليونسيف لدعم برامج لنشاطات الشباب والمراهقين في مخيم الداوديه

قصص
بالأرقام – احصائيات مراسلي يو-ريبورت
 استكشف كيفية المشاركة